سياسة
القراء : 2803

عرض تفصيلي للخبر
فتوى دار الإفتاء فتوى دار الإفتاء

دار الإفتاء تحرّم سحب العملة بالبطاقات خارج البلاد للاتجار بها

أجواء نت : خاص 22 يوليو 2015 - 14:06

أصدرت دار الإفتاء فتوى بمنع سحب العملات الأجنبية عبر بطاقة الائتمان من الخارج وبيعها داخل البلاد، ومنع إصدار البطاقات الائتمانية لغير محتاجيها.
 
وبيّنت الفتوى أنّ سبب عدم جواز سحب العملة بالبطاقات من الخارج، وبيعها في السوق المحلية السوداء، أنّه خلاف الغرض الذي جعلت له هذه البطاقات وهو الرفق بالمسافرين من مرضى وطلبة وغيرهم، وفيه استنزاف للعملة الأجنبية وهذا يسبب في غلاء العملة في السوق السوداء. 
 
وذكرت الدار في فتواها أنّ البطاقات التي تصدر في ليبيا لم تلتزم المصارف فيها بالطريقة الشرعية التي حددتها لهم دار الإفتاء من قبل ؛ وبذلك فإنّ البطاقات تعتبر مخالفة للطريقة الشرعية وفيها شبهة ربويّة، وفساد ظاهر.
 
وبيّن عضو لجنة البحوث والدراسات بدار الإفتاء نادر العمراني أنّهم أرسلوا ملاحظاتهم إلى جميع المصارف التي تتعامل بالبطاقات، إلا أنّ المصارف لم تعمل بها، ولهذا صدرت الفتوى بتحريم التعامل الواقع حاليا سواء من ناحية إصدار البطاقات أو من ناحية سحب وبيع العملة.
 
وذكر العمراني في تصريحه لأجواء نت اليوم الأربعاء أنّه يجب على المواطن التقيّد بالشروط المذكورة، وعدم استخراج البطاقات الائتمانية إلا عند احتياجه إليها.
 
وانتشرت في الفترة الماضية عملية بيع البطاقات الائتمانية واستعمالها من قبل المشتري لإيداع القيمة العليا التي يمكن سحبها من البطاقة خارج ليبيا، لتُباع في السوق السوداء بأسعار الدولار المرتفعة.

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر